Hamdan Dammag                        The Fly  الذبابة
The Fly by Hamdan Dammag
الطبعة الأولى 2000م
الذبابة - الطبعة الثانية The Fly, Second Edition
الطبعة الثانية 2012م
 

"الذبابة" هي أول مجموعة قصصية لي، نشرت عن الهيئة العامة للكتاب عام 2000م.

"The Fly" is my first collection of short stories, published in Arabic by the General Book Authority, Yemen in 2000.


تحتوي المجموعة على 13 قصة قصيرة كتبت بين عام 1994م وعام 1998م

It contains 13 stories written between 1994 and 1998.  

1. The Fly   الذبابة  (Arabic, English , Spanish, German)
2. The Traveller   المسافر     (Arabic, English)
3. The Birthday  الميلاد    (Arabic, English)
4. The lamp of Mrs. Rosemary   مصباح السيدة روزماري  (Arabic, English)
5. I have done it   لقد فعلتها   (Arabic, English)
6. The waiting   الإنتظار   (Arabic, English)
7. The last trick   الخدعة الأخيرة   (Arabic, English)
8. The creatures of his other planet   كائنات كوكبه الآخر  (Arabic, English)
9. The Road  الطريق    (Arabic, English)
10. Laughter on the walls   ضحكات على الجدران  (Arabic, English)  
11. Moonlight   ضؤ قمري      (Arabic, English)
12. The Nightmare   الكابوس  (Arabic, English)
13. How merciless she is   يالها من قاسية 
(Arabic, English)  


قالوا عن الذبابة

يكتب همدان دماج الشعر والقصة القصيرة، وينظر إليهما باعتبارهما جناحين لا يمكن أن يطير إلا بهما معاً. وهو في القصة كما في الشعر متمردٌ على القوالب التقليدية، يرى من واقع التجربة الفنية أن المضمون المتحرر يصنع الشكل المتمرد، وأن مجال التمرد الفني في القصة لا يقل عنه في الشعر. إن القارئ المثقف قصصياً يستطيع أن يكتشف أنه تجاه موهبة تتجاوز عمر صاحبها، وتقدم مساحة من القص تخلو من الحشو الزائد والسردية المملة. لقد توفر للغة في هذه المجموعة القدر الكافي من الدقة والعذوبة والصفاء، وهو ما يؤهل المؤلف ليكون واحداً من المبدعين اليمنيين الشبان الذيم على عاتقهم تقع مهمة تأصيل الإبداع وتحقيق الإضافات الجديدة.

د. عبد العزيز المقالح


تكتسب القصص القصيرة في هذه المجموعة أهميتها من مزاوجتها بين شيئين: واقعٌ تلم مفرداته بذكاء وشاعرية وانتباه، وخيالٌ يطور تلك الوقائع لتغدو سرداً متخيلاً، له نسيجه الخاص ووجوده الورقي داخل البنية القصصية، وعبر الشخصيات والأحداث والوصف واللغة.
كما نستطيع التقاط  كِسَر من السيرة الذاتية للكاتب، إذا ما وضعنا القصص في السياق العام لكتابتها، والقاص حريص على تثبيت تواريخ كتابة القصص، فهي مكتوبة في مناخ متقارب (صيفي 1994 و 1998)، وفيها أمكنة وأحداث عاشها الكاتب طالباً للحاسوب في بريطانيا، كبطل قصة "مصباح السيدة روزماري" مثلاً، وفي غربة تجسدها مكانياً أكثر من قصة، فضلاً عن المدى الإنساني الذي تلامسه مقاطع وقصص مثل "الذبابة" التي ترمز للمصير الحتمي كما يريده الكائن، لا كما يُدبر له عبر كمين الموت.
أسلوب السرد يجري بسلاسة وانثيال، فيه من الطلاقة أكثر من تدابير السرد المسبقة وتنظيمها المحكم والمقفل. ويلفت القارئ اهتمام الكاتب الواضح  بالمونولوجات الطويلة، والتداعيات الشاعرية  التي تعوض عن السرد الخارجي الرتيب واللصيق بالواقعية منهجاً ورؤية.

د. حاتم الصكر


على الرغم من أن هذه المجموعة هي باكورة الأعمال القصصية للأديب همدان دماج، إلا أنها تنم على موهبة قصصية نادرة، وهذه الندرة تأتي من جمال المنهج والأسلوب وخصائصهما الفردية، التي استخدمها الكاتب بجدارة لتصوير مشاعر الذات وأهوائها الفردية والاجتماعية، بأسلوب قصصي محكم وحديث، أسلوب بارع وأنيق.

أ. عبدالله علوان


Back to main pageBack to Personal page